الخميس، 6 أكتوبر، 2011

تنمية مهارات التفكير الناقد

تنمية مهارات التفكير الناقد
وحل المشكلات

التعلم النشط
طرائق التدريس
أساليب التدريس الخاصة بتنمية
مهارات التفكير الناقد وحل المشكلات



الأهداف من هذه الورشة :

1- التعرُّف على أساليب تدريسية لتنمية مهارات التفكير الناقد وحل المشكلات عند الطلبة من خلال :
 تنشيط الخلفية السابقة والاتجاهات
 ربط المعلومات الجديدة بالخبرات السابقة
 التأمل في المعرفة الجديدة وتطبيقها
2-تصميم محاضرات مبنية على هذه الأساليب


جودة التعليم
جودة التعليم تعني إمداد المتعلمين بخلفية ثرية من المحتوى والخبرة التي تمكنهم من تنمية الاستراتيجيات المعرفية, الانفعالية, والاجتماعية التي تسمح لهم بأن يكونوا متعلمين مدى الحياة, مفكرين مبتكرين ومواطنين منتجين .

لماذا نحتاج لتنمية مهارات التفكير الناقد والقدرة على حل المشكلات لدى المتعلمين ؟

لكي نساعد المتعلم على أن :

- يربط بين موضوع الدراسة وحياته وما درسه من قبل.
- يضع أهدافا لعملية التعلم.
- يطور معنى المعلومات التي يقرؤها أو يسمعها.
- يربط بين المعلومات الجديدة ومعرفته السابقة.
- يبحث عن إجابات لأسئلته ويرضي فضوله.
- يراقب ويحافظ على تعلمه.
- ينظم ويتذكر المعلومات المهمة, والأفكار والعلاقات.
- يستخدم المعلومات الجديدة في حل المشكلات.
- يقيم المعلومات الجديدة.
- يعيد التفكير في تفكيره ويدمج الأفكار الجديدة.

الإطار ذو الثلاث مراحل لتنظيم المحاضرة

- المراحل ترتبط بمجموعة الأنشطة التي تحدث قبل وأثناء وبعد( القراءة, الكتابة, المناقشة, المحاضرة, التقديم, الخ).

ما خطتك التدريسية بالمقارنة بهذا النموذج ؟

المرحلة الأولى: قبل (القراءة, الكتابة, المناقشة, المحاضرة, التقديم , الخ

نشط الخلفية والاتجاهات السابقة للمتعلم

- اربط بين موضوع المحاضرة وحياتهم وبالأشياء الأخرى التي درسوها.
- ضع هدفا للتعلم.

المرحلة الثانية :أثناء ( القراءة, الكتابة, المناقشة, المحاضرة, التقديم , الخ

ربط المعلومات الجديدة بالخبرات السابقة

- طور معنى من المعلومات الجديدة المسموعة أو المقروءة.
- اربط المعلومات الجديدة بالخبرات السابقة
- ابحث عن إجابات للأسئلة واشبع فضولك
- تابع وراقب عملية التعلم

المرحله الثالثة: بعد (القراءة, الكتابة, المناقشة, المحاضرة, التقديم , الخ(

تأمل في الأفكار الجديدة وطبقها

- نظم و تذكر المعلومات المهمة, الأفكار والعلاقات.
- استخدم المعلومات الجديدة في حل المشكلات.
- قيم المعلومات الجديدة.
- أعد النظر في عمليه التفكير وأدمج الأفكار الجديدة.


العرض الأول

تطوير التفكير الناقد باستخدام استراتيجيات (ضع قائمة – زاوج - شارك) و (خريطة حل المشكلات) و ( طبق – اكتب بسرعة)

نشط الخلفية السابقة للمتعلم باستخدام استراتيجية ضع قائمة- زاوج – شارك

- يقدم المعلم الموضوع
- يطلب المعلم من الطلاب أن يتاملوا في هذا الموضوع
- يضع الطلاب قائمة بالأفكار أو الكلمات و يشاركونها في أزواج ثم مجموعات.
- يقوم المعلم بعمل قائمة تجميعية على السبورة أو ورق قلاب بناء على المشاركة الكلية لجميع الطلاب.

تكوين المعني باستخدام استراتيجية خريطة حل المشكلات

 يقرأ المعلم عنوان النص بصوت مسموع.
 يقدم المعلم خريطة حل المشكلات.
 يقوم الطلاب بالتنبؤ بما سيتحدث عنه النص.
 يسجل الطلاب والمعلم هذه التنبؤات في الخريطة.
 يقرا الطلاب أجزاء من النص قراءة صامتة مع مقارنة ما يقرؤونه مع تنبؤاتهم السابقة.
 يستمر الطلاب في تعديل الخريطة.

خريطة حل المشكلات

المشكلة؟-----------------------------------------------------------------------------
من المتضرر؟
--------------------------------------------------------

الحلول الممكنة
-
-
-
أكثر الحلول مناسبة
-
مشكلات جديدة
-
-

ما خطوات حل المشكلة؟

- تعرُّف المشكله, السؤال, المسألة التي تحتاج لحل.
- عرف أو أعد تعريف المشكلة, انظر الي جميع أبعادها, وصغ أسئلة لتوضيح المشكله.
- شكل خطة للتوصل الي الحلول الممكنة.
- أنتج حلولا ممكنة واعتبر الحلول البديلة, وولد إمكانات ابتكارية.
- حلل الحلول الممكنة لتعرُّف أحسنها, وضع فرضا حول فعاليتها ومدى استخدامها.
- ابتكر طريقه لاختبار حلٍّ أو أكثر, وحلل المحاولات الفاشلة.
- طبق الحل المختار.

تأمل في الأفكار الجديدة و طبقها باستخدام استراتيجية طبق - اكتب بسرعة

 يقدم المعلم نموذجا للكتابة.
 يكتب الطلاب في أزواج.
 يستدعي المعلم بعض الطلاب لعرض كتاباتهم.

المقارنة والتأمل

العرض الثاني

تنمية التفكير الناقد باستخدام استراتيجيات خطة ما قبل القراءة (ضع قائمة - ضع في مجموعات- أعط اسما لكل مجموعة), أدخل الشعر النمطي.

نشط الخلفية السابقه باستخدام استراتيجية خطة ما قبل القراءة (ضع قائمة- ضع في مجموعات ثم أعط اسما لكل مجموعة(

- يقدم المعلم موضوع النص
- يسأل المعلم من الطلاب أن يذكروا كلمات أو أفكار مرتبطة بهذا الموضوع
- يضع الطلاب الأفكار في قائمة
- يطلب المعلم من الطلاب أن يضعوا استجاباتهم في مجموعات و يعطونها اسما
- يطلب المعلم منهم إضافة ارتباطات اخرى

تكوين المعنى باستخدام استراتيجية أدخل

يقوم الطلاب بقراءة النص قراءة صامتة مع وضع علامات معينة،
كل علامة تحمل فكرة.

يقوم المعلم والطلاب بمشاركة أفكارهم حول النص.
= Ö أنا أعرف هذا من قبل
= + هذا جديد بالنسبة لي
= X أنا لا أوافق
=! هذا مهم بالنسبة لي
=? أنا أتعجب

التأمل في الأفكار الجديدة وتطبيقها باستخدام استراتيجية
طبق الشعر النمطي

- يقدم المعلم نموذجا للكتابة
- يكتب الطلاب في أزواج
- يستدعي المعلم الطلاب لعرض كتاباتهم
(هي نوع من الكتابة تكون فيه الحروف الأولى في كل سطر يمكن قراءتها من أعلى الي أسفل لتكوين كلمة أو مجموعة كلمات).
نموذج للقصيدة النمطية

Reading makes me think
Everybody has a story to tell
Anyone can see the world
Drawn in the pages of a book

المقارنة والتأمل


العرض الثالث

تنمية التفكير الناقد باستخدام استراتيجيات القاموس المخادع, اسأل المؤلف، والقصيدة النمطية

الكلمات الجديدة

Storage Batteries
Inexhaustible
Capital investment
Atmospheric
Buoy- based

تنشيط الخلفية السابقة باستخدام استراتيجية القاموس الخادع

 يقدم المعلم موضوع النص
 يقدم المعلم الكلمات المفتاحية في النص
 يكتب الطلاب جملا باستخدام هذه الكلمات
 يطلب المعلم من الطلاب مقارنة الجمل المكتوبة
 يطلب المعلم من الطلاب تلخيص المعاني المحتملة


تكوين المعني باستخدام استراتيجية اسأل المؤلف

 يقوم الطلاب بقراءة النص قراءة صامتة واضعين علامات معينة.
 يطور الطلاب أسئلة يحبون طرحها على مؤلف النص.
 يتشارك المعلم و الطلاب في مناقشه الاسئلة الموجهة للمؤلف.

تأمل في الأفكار الجديدة وطبقها باستخدام الشعر النمطي

يقدم المعلم نموذجا للكتابة.
يكتب الطلاب في أزواج.
يطلب المعلم من الطلاب عرض كتاباتهم.

الشعر النمطي هو نوع من القصائد يشتمل على 5 سطور تبدأ ب :

 كلمة واحدة كعنوان
 صفتين
 ثلاث كلمات تعبر عن حركة و تنتهي بحروف مرتبطة بموضوع النص
 مجموعة من أربع كلمات تعبر عن مشاعر حول الموضوع
 كلمة واحدة مرادفة لموضوع النص
Love
Brotherly Motherly
Beginning Falling Ending
Gift from the Gods
Passion

المقارنة والتأمل



العرض الرابع


تنمية التفكير الناقد باستخدام استراتيجيات
(أعرف, أريد أن أعرف, تعلمت و مازال هناك شيئاً أريد أن أعرفه) , التكعيب
تنشيط الخلفية السابقة للمتعلم باستخدام استراتيجية أعرف,اريد أن أعرف, تعلمت و مازال هناك شيء أريد أن أعرفه)

 يقدم المعلم موضوع النص
 يقوم الطلاب بكتابة قائمة حول الأشياء التي يعرفونها عن الموضوع
 يقوم المعلم بتقديم نموذج للأسئلة التي يريد أن يعرفها عن النص
 يكتب الطلاب أسئلتهم
 يسجل المعلم بعض الاستجابات
 تتم مناقشة الاستجابات

تكوين المعنى باستخدام نفس الاستراتيجية السالفة

 يقرأ الطلاب النص قراءة صامتة
 يطلب المعلم من الطلاب مراجعه ما قرؤوه مع معلوماتهم السابقة للتأكد من المعلومات الجديدة و الإجابة عن الأسئلة
 يستمر الطلاب في القراءة و تعديل الخريطة لديهم
 يضع الطلاب قائمة بما تعلموه
 يضع الطلاب قائمة بما يريدون معرفته عن الموضوع

تأمل في الأفكار الجديدة وطبقها باستخدام استراتيجية التكعيب

 يقدم المعلم نموذجا للمكعب ويناقش الأسئلة التحليلية الستة
 يعمل الطلاب في أزواج
 يطلب المعلم من الطلاب عرض كتاباتهم

المقارنة والتأمل



الاستراتيجيات القبلية

- ضع قائمة, زاوج, شارك.
- خطة ما قبل القراءة(ضع قائمة- اعمل مجموعات- أعط اسما للمجموعات.
- القاموس المخادع.
- أعرف- أريد أن أعرف- تعلمت- مازال هناك شيئا أريد أن أعرفه.

استراتيجيات أثناء

خريطة حل المشكلات.
- أدخل.
- اسأل المؤلف.
- أعرف- أريد أن أعرف- تعلمت- ما زال هناك شيئا أريد أن أعرفه.

الاستراتيجيات البعدية

طبق- اكتب بسرعة.
- الشعر النمطي.
- التكعيب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

التنمية الادارية

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



التـنـمـية الإداريــة

• التنمية الإدارية تشمل جميع المستويات الإدارية في المنظمة، لأنها تختص بتطوير الطاقات الإدارية لرجال الإدارة الحاليين وتهيئة مدراء المستقبل وتسليحهم بالقدرات التي تمكنهم من تولي المناصب القيادية في المستقبل.• "تهدف هذه البرامج إلى تنميه المهارات القيادية لدى المديرين،وتنمية القدرة على التفكير الخلاق واتخاذالقرارات الصحيحة"• الشرط الأساسي لنجاح هذه البرامج هو" أن يكون لدى المشترك ثقافة وخبرة ودراية سبق أن اكتسبها خلال دراسة الإدارة وممارستها اثناء عمله"
تعريف التنمية الإدارية وأهدافها:
"التنمية الإدارية أو التطوير الإداري هي: "عملية منظمة ومستمرة ،يتم من خلالها تزويد المديرين الحاليين بالمنظمة، او مديري المستقبل بحصيلة من المعرفة والمهارات والقدرات اللازمة التي تمكنهم من قيادة وإدارة المنظمة حالياً ومستقبلاً بنجاح".
"نشاط مخطط ومستمر يهدف على تطوير السلوك الإداري، وتطوير قدرات المديرين بالمنشاة من خلال المعارف والمهارات التي يكتسبونها من خلال برامج التنميةالإدارية"
من أهم الأهداف:
1- تجنب التقادم الإداري:
2- تخطيط عملية الترقي للمراكز الوظيفية الأعلى في الهيكل التنظيمي للمنظمة.
3-إرضاء مطلب النمو الذاتي للأفراد:

أسباب الاهتمام بالتنمية الإدارية:
1- التوسع السريع والضخم في الأعمال بعد الحرب العالمية الثانية.
2- كبر حجم المشروعات وتعقدها.
3- طبيعة الإعدادالعلمي السابق لشغل معظم وظائف الإدارة.
4- طبيعة الوظيفة الإدارية وتأثرها بالعوامل البيئية والظروف العائلية للمدير.
5- زيادة الدور الذي يقوم به شاغلو الوظائف المساعدة.
6- زيادة الطلب على شاغلي الوظائف الإدارية
7- تقادم المعرفة.


الفرق بين التدريب* والتنمية الإدارية*:
مع تطور الفكر الإداري والتغيرات الهائلة في موارد المنظمات، كان لا بد من وضع الحطوط الفاصلة بين هذين المفهومين:(*يرى البعض أن التدريب يرتبط بالاعمال الفنية أو المهنية، ولكن البعض يرد على ذلك بأن التدريب قد يشمل أيضاً الإداريين من المستوى الأدنى في التنظيم أو الأوسط، وخاصة في إطار الجوانب الفنية لأعمالهم)
اهداف التدريب : كلاهما يسعى لزيادة المهارة والمعرفة والقدرات لدى الأفراد.
اهداف التنمية الادارية والتطوير الاداري : كلاهما يسعى لزيادة المهارة والمعرفة والقدرات لدى الأفراد.
موضوعات التدريب :يركز عادة على نطاق محدود من المهارات الفنية أو الإدارية (مشغلي معدات الطباعة وزيادة سرعتهم ودقتهم).
موضوعات التنمية الادارية والتطوير الاداري : تتسم بالتوسع والتشعب في المهارات (مدير المطبعة يركز على التخطيط، التنظيم،اتخاذ القرارات،مهارات الاتصال، التحفيز، ومهارات القيادة).
استمرارية التدريب :قد تكون لفترات متقطعة ولتحقيق هدف معين.
استمرارية التنمية الادارية والتطوير الاداري : هي عملية مستمرة سواء كان التطوير داخلياً أو خارجياً ويجب ان لا تتوقف.التنمية الذاتية للتدريب : يقدم عند بروز الحاجة فقط.
التنمية الذاتية للتنمية الادارية : لاتتوقف على البرامج التي تقدمها لهم المنظمة داخلها أو خارجها،فهم مسؤلون عن تنمية أنفسهم وقدراتهم الشخصية
مدة التدريب : تميل إلى القصر.
مدة التنمية الادارية : تميل إلى التطويل.
طرق التدريب والتطوير : تركز على زيادة تراكم المهارة الفنية للمتدربين.
طرق التنمية والتطوير : تركز على زيادة المهارات الفكرية للإداريين (التخطيط الاستراتيجي، اتخاذ القرارات، العلاقات الخارجية).
مجالات التنمية الإدارية:
هناك احتياجات مختلفة للتطوير والتدريب الإداري،حيث تركز برامج التدريب في المستوى الإداري والإشرافي والأوسط على الجوانب الفنية مثل : تقويم الأداء ، تحديد الأهداف ، اتصالات والانضباط،فإن برامج التطوير للمستوى الإداري الأعلى تركز على الجوانب العامة للمنظمة مثل: التخطيط، واتخاذ القرارات ، وحل المشاكل المالية والانسانية وعلاقات المنظمة مع الخارج ، وبناء فرق العمل الفعالة داخل المنظمة

إجراءات التنمية الإدارية:
قبل اختيار موضوعات التنمية والتطوير،لا بد من عمل الاجراءات التالية:
أولاً: تقدير احتياجات المنظمة من المديرين
ثانياً:مراجعة مخزون المهارات
ثالثا: تحديد الأشخاص المطلوب تطويرهم وتنميتهم
تقويم فعالية التنمية الإدارية:بالرغم من اعتبارالتنمية الإدارية استثمار في العنصر البشري ينتج عنه مكاسب للمنظمة،وقدرتها على مواجهة التغيير وإحداثة.إلا أنه لا بد أن تتاكد المنظمات من أن هذه الأموال والجهود ستثمر في تحقيق النتائج المرجوة من خلال الاستراتيجيات التالية:
أولاً: قياس ردود فعل المتدربين.
ثانياً: قياس درجة التعلم.
ثالثاً: قياس درجة التغير في السلوك.
رابعاً: قياس كفاءة المنظمة ككل.